الرئيسية » تحرك إردني بهدف احتواء أزمة هتافات جمهور اردني خلال مباراة الكويت والأردن رئيس الوزراء الأردني : تعادلنا في الملعب وخسرنا بالمدرجات

تحرك إردني بهدف احتواء أزمة هتافات جمهور اردني خلال مباراة الكويت والأردن رئيس الوزراء الأردني : تعادلنا في الملعب وخسرنا بالمدرجات

عمان / الحوار

تحرك اردني يهدف الى احتواء تداعيات تداعيات جمهور اردني كادت تتسبب في أزمة دبلوماسية بين عمان والكويت فقد تلقى أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح في مقر اقامة سموه بمدينة نيويورك اتصالا هاتفيا من العاهل الاردني اطمأن خلاله على صحة سموه متمنيا لسموه موفور الصحة والعافية  وبحث خلاله العلاقات بين البلدين وجاءنا الهتافات خلال المباراة التي جمعت منتخبي البلدين الخميس الماضي في استاد عمان الدولي.

وقوبلت هتافات بعض من الجمهور الأردني للرئيس العراقي السابق صدام حسين باستنكار واسع من قبل الأردنيين على منصات التواصل الاجتماعي. وانتقد نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي من اعتبروهم «مندسين» بين الجمهور الكروي الأردني أساءوا التصرف بهتافاتهم التي اعتبروها «غير مسؤولة».

وحتى لا تذهب المسألة في أبعاد سياسية خارج أسوار الملعب، أجرى وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني أيمن الصفدي فجر الخميس, اتصالاً هاتفياً مع نائب رئيس الوزراء وزير خارجية دولة الكويت الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح أكد خلاله «أن أي إساءة لدولة الكويت الشقيقة وشعبها الأصيل إساءة للأردن ندينها ونرفضها». وقال الصفدي إن العلاقات الأردنية الكويتية الأخوية «عصية على كل من يحاول الإساءة لها وبث الفتنة بين الأشقاء».

وكتب رئيس الوزراء الأردني عمر الرزاز على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» معتبراً أن «ما حدث في المدرجات ليس من قيمنا ولا من رابطة الأخوّة التي تجمعنا بالأشقاء».

وتابع: «تعادلنا في الملعب وخسرنا بالمدرجات»، مشددا على أن «علاقتنا بالكويت أقوى من محاولة إساءة عابثة لا تمثلنا، فالفرق شاسع بين تنافس شريف ومغالبة بأي ثمن».

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

5 × ثلاثة =

Designed & Developed By c s i t . c o m . s a